الخميس, 11 فبراير 2021 04:00 مساءً 0 320 0
خبير مصرفي يعدد أسباب فقد الدولار 8 قروش من سعره منذ أول فبراير
خبير مصرفي يعدد أسباب فقد الدولار 8 قروش من سعره منذ أول فبراير

أرجع الخبير المصرفي، الدكتور محمد عبدالعال، تراجع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه المصري بنحو 8 قروش منذ أول فبراير، إلى نجاح مصر في تسويق سندات دولارية في أسواق السندات بنحو 3.75 مليار دولار، مما ساهم في تعزيز الاحتياطي النقدي الأجنبي وتمويل احتياجات الموزانة.

وعدد عبدالعال لـ«المصري اليوم» أسبابا أخرى وراء تراجع سعر صرف الدولار، من بينها استمرار الجنيه المصري في تحقيق أعلى عائد حقيقي ضمن عملات الأسواق الناشئة، وهو الأمر الذي يزيد من جاذبيته (الجنيه) في أنظار االعاملين في الخارج، وفي أنظار الراغبين في الاستثمار الأجنبي غير المباشر.

وأوضح الخبير المصرفي أن تعافي مصادر النقد الأجنبي وتقلص فاتورة الاستيراد ونمو الاحتياطيات الدولية من النقد الأجنبي، بجانب ارتفاع تحويلات المصريين بالخارج، انعكست على أسعار صرف الدولار.

وشهد سعر صرف الدولار تراجعا مقابل الجنيه المصري، في منتصف تعاملات (الخميس)، ليفقد نحو قرشين في عدد من البنوك المتعاملة في السوق المحلي، وذلك مقارنة بالأسعار المعلنة في ختام تعاملات أمس (الأربعاء).

وسجل سعر الدولار في بنك مصر، 15.58 جنيهاً للشراء، و15.68 جنيهاً للبيع، بحسب ما هو مُعلن على الموقع الرسمي للبنك.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

أبو لؤي الشرقاوي
المدير العام
المدير العام

sss

شارك وارسل تعليق

الفيديوهات

الصور

الصوتيات

صور الشرقية

القنوات الفضائية المباشرة

رياضة مصرية

استمع الافضل